الحراك الشعبي

نادي القضاة يعارض اتفاق النقابة مع وزارة العدل !!

اعتبر نادي القضاة قرار وقف الإضراب عن العمل القضائي الذي أعلنت عنه النقابة الوطنية للقضاة يوم أمس الثلاثاء، “خذلانا للقضاة وصدمة للنخبة الجزائرية”، كما أبدى تذمرا وتأسفا كبيرين على اتفاق النقابة مع وزارة العدل.

حيث كشف موقع أوراس الإخباري، نقلا عن الناطق الرسمي لنادي القضاة سعد الدين مرزوق، أن ناديه تفاجأ بالقرار الذي وصفه بـ “الإنفرادي” والمتضمن تعليق الإضراب، مع الإستجابة لبعض المطالب “المحدودة” التي لا تسمن ولا تغني وتشكل آخر اهتمامات أعضائه.

واعتبر مرزوق أن النقابة خضعت لوزير العدل الذي وصفته أنه “غير شرعي”، كاشفا أن ناديه استبعد من الإتفاق الذي أبرم بينهما، رغم أن النادي هب إلى نجدة النقابة منذ الوهلة الأولى وذلك إيمانا منه في أحقية استقلال العدالة.

نادي القضاة أعلن في آخر تصريحه، أنه استجاب ظرفيا لطلب تعليق الإضراب بسبب الظروف الحالية العصيبة التي تمر بها البلاد، مشددا على ضرورة مواصلة نضال النادي لتحقيق استقلالية العدالة، رغم محدودية إمكانياته، ورفض الوزارة وبعض النقابيين وجوده القانوني، لِما يشكله من تهديد على مصالحهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق