مجتمع

زيارة الداعية محمود الحسنات للجزائر تعيد موتى “سولكينغ” للواجهة !!

رغم انتهاء زيارة الداعية الفلسطيني الشيخ محمود الحسنات للجزائر وعودته إلى بلده الأم، إلا أن “كواليس” زيارته الأولى لأرض الوطن مازالت تصنع الجدل بين محبيه الذين لم يهضموا بعد طريقة الاستقبال التي حظي بها الداعية !!.

وكتب أحد محبي الشيخ: “سولكينغ مُغني حضر فحضر معه الملايين وسط تدافع عظيم وصل حد الموت من أجل حضور حفله ورؤيته، بينما وصل الشيخ الداعية محمود الحسنات حفظه الله إلى الجزائر وتم استقباله في مطار هواري بومدين من طرف مجموعة قليلة من الأشخاص.

هنا يكمن سر تغيير الجزائر من السيء إلى الأسوأ” خاتما منشوره بآيات من الذكر الحكيم: ” ملخص القول: “يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم”.. ولقوله أيضا: ” لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق